البكتيريا اللاهوائية فى الإبل (الأساب والعلاج و الوقاية)

0
3565
Ducabulin

البكتيريا اللاهوائية التى تصيب الابل

الكلويستريديا فى الابل

تشكل تهديد كبير و احد أخطر الامراض المعدية التى تصيب الابل. هى بكتيريا لاهوائية تنتج انواع من السموم المختلفة و قد تعيش تلك الجراثم فى التربة لفترات طويلة جدا و تمثل تهديد حقيقى لحياة الابل و لهذا يعد التخلص النهائى من المرض امر صعب للغاية.

نوع البكتريا:

موجبة الجرام Gram positive  بكتيريا لاهوائية تتحوصل خارج الجسم لتكون جراثيم spores  و تظل فى التربة لسنين و يمكن ان تكون مصدر للعدوى فى اى وقت اذا تهيأت الظروف الملائمة لنموها مرة اخرى فى وسط لاهوائى.

انواع البكتريا:

يوجد انواع كثيرجدا من البكتريا و التى تم عزلها بالفعل من اجسام الابل فى انحاء مختلفة من العالم و اهمها:

C.perfringens types A, B, C, D, C. novyi. C. chauvoei, C. septicum, C.sporogenes, C.sordelli, C.botulinum, C.tetani

و لكن تمثل الانواع الاكثر اصابة للابل خاصة فى منطقة الخليج. و هى C.perfringens type A و C.tetani

أهم الامراض:

التسمم المعوى Enterotoxaemia

الاسباب الرئيسية:

تصيب الابل خاصة الاعمار الصغار من سن اسبوعين الى ثلاثة اسابيع و تصل نسبة النفوق احيانا الى 70% و كما ذكرنا فان المسبب الرئيسى هوا C.perfringens A   و التى تم عزلها فى الامارات العربية المتحدة (Wernery et al) و هناك عوامل تساعد على تفشى هذا النوع من البكتريا و التى قد تكون موجوده بالفعل فى الجهاز الهضمى للابل.

العوامل المساعدة على ظهور المرض:

  • زيادة الحموضة نتيجة التغذية الخاطئة و استخدام الشعير المطحون و اللبن و التمر و الدبس.
  • وجود طفيليات مثل الكوكسيديا.
  • بكتريا مثل اى كولاى coli و السلمونيلا Samolella تساعد على تكاثر البكتيريا اللاهوائية.
  • وجود طفيليات الدم مثل التريبانوسوما Trypanosomosis تسبب ضعف المناعة و بالتالى ظهور المرض .
  • هناك اسباب تتعلق بالمناخ الحار والضغط فى التدريبات لهجن السباقات يمثل عامل هام لظهور المرض.
  • نقص السيلينيوم و النحاس فى الحيران الصغيرة حيث تسبب نقص المناعة.

أهم الاعراض:

تتراوح شدة الاعراض من حاد (Per acute, Sub acute,  Acute)  الى مزمن (Chronic) و يكون غالبا مصحوبا بموت مفاجىء.  و قد يأتى المرض بصورة فردية Individual   او جماعية. و يمثل الروث و الرمل و وسائل التغذية و الشرب من اهم مصادر العدوى.

  • الموت المفاجىء.
  • عدم القدرة على الوقوف.
  • اعراض عصبية احيانا.
  • امساك و يظهر البعر صغير و صلب و لونة اسود.
  • اسهال قد يكون مدمم مائل الى اللون الاسود.
  • ضعف و هزلان عام.
  • مغص.

التشخيص بعد الوفاة Post mortem diagnosis

تتركز الاصابة فى الامعاء و يكون هناك انزفة مخاطية و لكن قد تصل لاصابة فى الكلى Pulpy Kidney او اعضاء اخرى مثل الرئة و القلب على حسب مسار امتصاص و وصول السموم و التى تسبب انزفة haemolysis  و موت الانسجة  tissue necrosis

  • تورم رئوى او الغشاء المحيط بالرئة pulmonary odema
  • تورم الغشاء المحيط بالقلب hydropericardium
  • وجود غازات و انزفة مخاطية فى الامعاء.
  • اصابة فى الكلى و تصبح ذات لون غامق مع وجود انزفة

التشخيص المخبرى  Lab diagnosis

  • العزل و الفحص المناعى ELISA و PCR.
  • هبوط فى كريات الدم البيضاء الى 4000 لكل 10مل.

 

العلاج:

  • استخدام Hyper-immune serume و تم تصنيع Hyperimmune globulin  لبكتريا perfringens A
    Ducabulin

    toxin من دماء ابل مصابة بالمرض فى مختبر دبى المركزى CVRL بدبى فى دولة الامارات العربية المتحدة   و يعرف العقار باسم Ducabulin 100ml injection و يستخدم العبوة كاملا فى الحقن الوريدى فى علاج الحيران المصابة و يمكن تكرار الجرعة بامان.

  • استخدام المضادات الحيوية ذات نتائج محدودة و مخيبة احيانا و لكن يمكن استخدام البينسيلين عن طريق الحقن.

 

الوقاية:

  • تجنب العوامل المساعدة لظهور المرض و منها التغذوية و التريبات الشاقة.
  • استخدام جرعات وقائية من الحديد و النحاس و السيلينيوم للابل فى اخر فترة اللقاح و اللحيران بعد الولادة.
  • تجنب اكل الروث او الرمل عن طريق استخدام لتامة الفم Muzzle.
  • علاج الكوكسيديا و طفيليات الدم مثل التريبانوسوما.

التحصين:

باستخدام التحصينات التجارية المعروفة الاستخدام للابقار و الاغنام و التى تحتوى على C.perfringens A toxoid

  • للابل قبل الولادة بشهرين و تكرر الجرعة قبل الولادة بشهر.
  • للحيران الصغار: يمكن التحصين عند عمر شهر او اقل لان الاجسام المناعية للبكتريا اللاهوائية تقريبا تختفى بعد 20-30 يوم بعد الولادة.

 

لتحميل الملف كامل PDF

إضغط هنا

 

SOURCECamelid Infectious Disorders, Ullrich Wernery, Jorg Kinne and Rolf Karl Schuster, 2014
مشاركة
Previous articleمختبر كاميولا – الحلقة السابعة – مدلولات إنزيم CK
Next articleمختبر كاميولا – فحص الهيماتولوجى
مدحت الشيمي
مدحت عبدالقادر الشيمى من مواليد مدينة الفيوم بجمهورية مصر العربيه 1980 , حاصل على بكاليريوس الطب البيطرى من جامعة القاهرة 2003 و دبلومة حيوانات المزرعة (الامراض الباطنه و المعديه) من جامعة القاهرة ايضا 2006 وحصلت على شهادة ملقح صناعى من معهد بحوث التناسليات بالهرم التابع لوزارة الزراعه بمصر 2005 ودورة تدريبيه عن استخدامات الاشعه التليفزيونيه و الاشعه تحت الحمراء و جهاز رسم القلب فى التشخيص الإكلينيكى من شركة كروز فى مدينة أودينسى بدولة الدنمارك 2008 و دورة تدريبة فى استخدام الاجهزة الحديثة فى فحص صورة الدم و العناصر الكميائية الاخرى فى بلازما الدم من شركة أيدكس فى مدينة جوهانسبرج بدولة جنوب افريقا 2013 عملت فى عدة مجالات فى الطب البيطرى ابتداءا من العيادات البيطريه بالريف المصرى ثم مزارع الابقار للالبان و التسمين ومجال تسويق الادويه البيطريه و اخيرا فى مجال سباقات الإبل فى دول الخليج (قطر و الامارات) منذ بداية العام 2008. نظرا لضعف مصادر العلم الدقيقة فى هذا مجال سباقات الهجن و الذى يعتبر ارض خصبة للبحث و التحليل فقد قررت إنشاء هذا الموقع لنقل و تحليل كل الظواهر الخاصة بهجن السباقات و تحليلها بشكل علمى كما انقل لكم من خلال خبرتى المتواضعه فى هذا المجال كل ما هو جديد فى مجال الطب الرياضى للإبل و محاولة تطبيع المفيد فى كل ما يستخدم فى سباقات الخيل حيث ان الطب الرياضى للخيل يحظى باهتمام عالمى . و لقد حظيت بالسفر الى احدى الدول المهتمة بهذا المجال و هى دولة ايرلندا بغرب اوربا للوقوف على كل ما هو جديد فى هذا المجال و محاولة نقلة بطريقة بسيطة و باللغة العربية حتى يستفيد منة مربين و مدربين الابل و اتمنى ان يجعل الله هذا فى ميزان حسناتى و لا تنسونى بخالص الدعاء لى و لاسرتى .

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here